أتالانتا يواصل نتائجه الكبيرة ويجتاز بينفينتو برباعية

بعد أن تعثر أمام فرق متواضعة إلى حد ما من عيار سامبدوريا وسبيزيا وهيلاس فيرونا في القسم الأول من الموسم، واصل أتالانتا مشواره الصعودي وحقق انتصاره الثالث تواليا بتغلبه على مضيفه بينيفينتو 4-1 السبت في

أتالانتا يواصل نتائجه الكبيرة ويجتاز بينفينتو برباعية
بعد أن تعثر أمام فرق متواضعة إلى حد ما من عيار سامبدوريا وسبيزيا وهيلاس فيرونا في القسم الأول من الموسم، واصل أتالانتا مشواره الصعودي وحقق انتصاره الثالث تواليا بتغلبه على مضيفه بينيفينتو 4-1 السبت في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم. ورغم استمرار غياب "ملهمه" الأرجنتيني أليخاندرو غوميز لاستبعاده عن الفريق بسبب توتر علاقته بالمدرب جان بييرو غاسبيريني، نجح ممثل مدينة برغامو في تحقيق فوزه التاسع لهذا الموسم والصعود مؤقتا الى المركز الرابع على حساب يوفنتوس البطل وساسولو ونابولي مع مباراة مؤجلة في جعبته. ويدين أتالانتا الذي بلغ الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا للموسم الثاني تواليا، حيث أوقعته القرعة في مواجهة صعبة مع ريال مدريد الإسباني، بالنقاط الثلاث إلى السلوفيني يوسيب إيليسيتش الذي سجل الهدف الأول (30) وكان خلف الثاني الذي أحرزه البرازيلي رافايل تولوي بعدما تابع تسديدة السلوفيني (69)، ثم مرر كرة الهدف الثالث الذي سجله الكولومبي دوفان زاباتا ورفع به رصيده الى 7 أهداف (71). وأضاف الكولومبي الآخر لويس مورييل الهدف الرابع من خارج المنطقة بعد دخوله بديلا، رافعا رصيده إلى 10 أهداف، فيما كان هدف بنيفينتو الوحيد عبر ماركو ساو في مستهل الشوط الثاني حين أدرك التعادل (50). ويلعب لاحقا جنوى مع بولونيا وميلان المتصدر مع تورينو.