أول تعليق لياسمين عبدالعزيز منذ مرضها.. وصورة من المستشفى

أسابيع من الصمت والقلق مرت على جمهور الفنانة المصرية، ياسمين عبدالعزيز، التي مرت بأزمة صحية غادرت على إثرها إلى سويسرا من أجل تلقي العلاج، بعدما تدهورت الحالة خلال تواجدها بمصر.وبعد فترة طويلة من

أول تعليق لياسمين عبدالعزيز منذ مرضها.. وصورة من المستشفى
أسابيع من الصمت والقلق مرت على جمهور الفنانة المصرية، ياسمين عبدالعزيز، التي مرت بأزمة صحية غادرت على إثرها إلى سويسرا من أجل تلقي العلاج، بعدما تدهورت الحالة خلال تواجدها بمصر. وبعد فترة طويلة من الانتظار والترقب، خرجت ياسمين عبدالعزيز عن صمتها وقررت أن تطمئن محبيها في الوطن العربي، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك". حيث وجهت ياسمين رسالة إلى جمهورها في مصر والوطن العربي، قائلة في البداية "وحشتوني جدا"، وبعدها طمأنت الجميع على كونها تجاوزت الأزمة الصحية لذلك ترغب في أن يطمئن الجمهور. وأشارت إلى كونها في ظل ما كانت تمر به من متاعب صحية، كانت دائما دعوات الجمهور والمحبين هي ما يهون عليها كل ما يحدث، على الرغم من كونها رأت الموت وكان قريبا منها للغاية. إلا أنها بفضل الله ودعوات المحبين تجاوزت تلك الأزمة الصعبة، وأكدت لمحبيها أن كلمة شكرا لا تكفي أبدا للتعبير عما بداخلها تجاه محبيها وجمهورها، كما أنها عاجزة عن رد الدين الخاص بجمهورها ومحبيها بعد الحب، الذي رأته منهم في هذه المحنة. ونشرت ياسمين عبد العزيز مع رسالتها صورة من داخل المستشفى، لم تظهر فيها، وإنما ظهر فيها سرير المستشفى الذي تتلقى العلاج بداخله.