إيران تنفي أي صلة لها بالهجمات الصاروخية التي استهدفت أربيل

قالت إيران اليوم الثلاثاء إنها تعارض أي أعمال تضر بأمن العراق ونفت إشارة بعض المسؤولين العراقيين إلى صلتها بجماعة غير معروفة أعلنت مسؤوليتها عن هجوم وقع في مدينة أربيل على القوات التي تقودها الولايات

إيران تنفي أي صلة لها بالهجمات الصاروخية التي استهدفت أربيل
قالت إيران اليوم الثلاثاء إنها تعارض أي أعمال تضر بأمن العراق ونفت إشارة بعض المسؤولين العراقيين إلى صلتها بجماعة غير معروفة أعلنت مسؤوليتها عن هجوم وقع في مدينة أربيل على القوات التي تقودها الولايات المتحدة بالعراق. وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده لوسائل إعلام رسمية "تعتبر إيران استقرار العراق وأمنه مسألة حاسمة بالنسبة للمنطقة... وترفض أي عمل يخل بالأمن والسلام في ذلك البلد". وأدان ما وصفه بأنه "محاولات مريبة لنسب (الهجوم) إلى إيران". مخاطر الهجوم الصاروخي ودعا رئيس إقليم كوردستان العراق، نيجيرفان بارزاني، اليوم الثلاثاء، مجلس الأمن والأمم المتحدة إلى أخذ مخاطر الهجوم الصاروخي الذي استهدف أربيل مساء أمس، بجدية والعمل على إنهاء التهديدات على شعب إقليم كوردستان، وفقا لوكالة رووداو الكردي. كما حث بارزاني حكومة بغداد على تطبيق الدستور العراقي والمادة 140 بشكل خاص. وكانت مصادر أمنية عراقية قد أفادت بسقوط 3 قذائف هاون اثنان منها بالقرب من مطار أربيل والثالث في حي سكني وإصابة مدنيين بجروح. وأشارت المصادر إلى أن المنطقة شهدت انتشارا أمنيا كثيفا وقطعا لبعض الطرقات في المنطقة المحيطة.