الصدر: انتشار سرايا السلام لا يقلل من هيبة العراق

بعد أن أثار انتشار فصائل "سرايا السلام" الموالية له في عدد من المناطق العراقية، لا سيما في النجف وكربلاء وحتى بغداد، موجة انتقادات من قبل عدد من العراقيين، اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن تلك

الصدر: انتشار سرايا السلام لا يقلل من هيبة العراق
بعد أن أثار انتشار فصائل "سرايا السلام" الموالية له في عدد من المناطق العراقية، لا سيما في النجف وكربلاء وحتى بغداد، موجة انتقادات من قبل عدد من العراقيين، اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن تلك التحركات لا تقلل من هيبة الدولة في البلاد. وقال رجل الدين الشيعي القوي في البلاد، خلال مؤتمر صحافي في النجف اليوم الأربعاء: "أشكر سرايا السلام للتنظيم العالي وحرصهم على الوطن"، بحسب تعبيره. كما أضاف: "الانتشار الأمني لا يقلل من هيبة الدولة"، داعيا إلى المحافظة على تلك الهيبة من انتهاكات أي طرف، سواء أكان من السياسيين، أو من الشعب، أو المتظاهرين، أو حتى من الدول الأخرى المجاورة وغير المجاورة. إلى ذلك، اعتبر أن القوات الأمنية في حالة انهيار وضعف، لا سيما أنها تواجه العديد من الاعتداءات بالضرب وحرق مراكزهم وممتلكاتهم . الانتخابات والمراقبة الأممية أما في ما يتعلق بالانتخابات، فأعلن أن تياره يقبل بالإشراف الأممي على الانتخابات المبكرة، لكنه يرفض تدخل دول الجوار فيها. وقال: "نحن العراقيين نعرف ننظم الانتخابات". إلى ذلك، شدد على ضرورة وضع الحكومة العراقية حلولا جذرية للأزمة الاقتصادية وبأسرع وقت ممكن، كما كرر دعوته لخروج القوات الأميركية من البلاد بالطرق الدبلوماسية وتجنيب العراق أن يكون ساحة للصراعات الإقليمية. يشار إلى أن قوات تابعة لسرايا السلام كانت انتشرت بشكل واسع قبل يومين في مناطق مختلفة من العاصمة العراقية بغداد، فيما التزمت المؤسسات الأمنية الرسمية الصمت على الرغم من موجة الانتقادات التي طالت تلك التحركات من قبل عدد من العراقيين.