بعد إصابتها بكورونا وتضرر صوتها.. ما حقيقة اعتزال يسرا؟

بعدما أصيبت النجمة المصرية الكبيرة، يسرا بفيروس كورونا، تداولت أخبار كثيرة حول اعتزالها للفن في حال تعافيها.وفي هذا الشأن، نفى مصدر مقرب من الفنانة الشهيرة صحة هذه التقارير، وأكد أنها لا ترى تعارضاً

بعد إصابتها بكورونا وتضرر صوتها.. ما حقيقة اعتزال يسرا؟
بعدما أصيبت النجمة المصرية الكبيرة، يسرا بفيروس كورونا، تداولت أخبار كثيرة حول اعتزالها للفن في حال تعافيها. وفي هذا الشأن، نفى مصدر مقرب من الفنانة الشهيرة صحة هذه التقارير، وأكد أنها لا ترى تعارضاً بين ممارسة مهنة الفن وبين التقرب إلى الله، مؤكداً أن يسرا طلبت الدعاء لها بالفعل، وفق ما نقلته مجلة "سيدتي". كما أكد كشف أن الحالة الصحية ليسرا مستقرة حالياً، واستغنت عن جهاز التنفس الصناعي، وأصبحت قادرة على التنفس بشكل طبيعي. وأشار إلى أن المشكلة الوحيدة التي ما زالت تواجه عودة يسرا إلى التمثيل قريباً هو تضرر صوتها بشدة جراء فيروس الفيروس، موضحاً أن التهاب الحلق تسبب في صعوبة شديدة بالكلام. هذا وكان الناقد السينمائي، طارق الشناوي قد صرح أن يسرا أكدت له في رسالة صوتية أنها تجاوزت المرحلة الصعبة من الألم، وأنها في طريقها للتحسن. وشهدت الفترة الأخيرة إصابة العديد من الفنانين بكوفيد 19، من أبرزهم يسرا والمخرجة إيناس الدغيدي وأمير كرارة والفنانة السورية، جومانا مراد، وهادي الجيار، وماجد المصري ووائل الإبراشي ومحمد الشرنوبي وكريم فهمي والمنتج جمال العدل.