حمدوك: حل ملف سد النهضة يجب أن يتم وفق القانون الدولي

أكد رئيس الوزراء السوداني د.عبد الله حمدوك، السبت، أن سد النهضة يشكل تهديدا لأمن نحو 20 مليون سوداني، وحل هذه المسألة يجب أن يتم وفق القانون الدولي.وقال خلال اجتماعات الدورة العادية الرابعة والثلاثين

حمدوك: حل ملف سد النهضة يجب أن يتم وفق القانون الدولي
أكد رئيس الوزراء السوداني د.عبد الله حمدوك، السبت، أن سد النهضة يشكل تهديدا لأمن نحو 20 مليون سوداني، وحل هذه المسألة يجب أن يتم وفق القانون الدولي. وقال خلال اجتماعات الدورة العادية الرابعة والثلاثين لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي، التي انعقدت اليوم بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا "نحن مع الحل الذي يحافظ على مصالح الجميع والذي يتم في إطار القانون الدولي". الحلول الإفريقية كما أضاف "أن السد يقع على مرمى حجر من الحدود السودانية وما يشكله من تهديد لأمن وسلامة أكثر من عشرين مليون سوداني على ضفاف النيل الأزرق بجانب الآثار الأخرى"، مستطرداً بأن السودان توافق على المُضي قُدُماً لحل هذا الملف في إطار مبدأ الحلول الإفريقية للمشاكل الإفريقية. وشدد حمدوك على ضرورة وجود هيكل كفء وفعال مع ضمان مبدأ الديمقراطية في الاختيار للوظائف، داعياً إلى ضرورة مراعاة التوزيع الجغرافي العادل للوظائف بين الأقاليم المختلفة، كأحد المعايير الإقليمية والدولية المعمول بها ومراعاة تمثيل النوع . وأشار إلى أهمية العمل التضامني عبر الاتحاد الإفريقي من أجل تنفيذ المشروعات التنموية ومشاريع الربط القاري حتى يصبح الاتحاد آلية مثالية لربط شعوب القارة وفي منحى آخر، ناشد سيادته بضرورة توحيد الجهود وتناغم أدوار الكيانات الإفريقية العاملة وإحكام الأطر المؤسسية التي تربط الاتحاد الإفريقي بالمنظمات شبه الإقليمية الأخرى في إفريقيا، تجنباً لأي نوع من أنواع التضارب والازدواجية وتكرار الأدوار.