فرنسا: التصعيد ضد السعودية من اليمن يجب أن يتوقف فوراً

أعلنت الخارجية الفرنسية، الثلاثاء، أن التصعيد ضد السعودية من اليمن يجب أن يتوقف فورا، مجددة تمسكها الثابت بأمن المملكة.وقالت "على الحوثيين وقف أنشطتهم المزعزعة للاستقرار"، وفق ما أفاد به مراسل

فرنسا: التصعيد ضد السعودية من اليمن يجب أن يتوقف فوراً
أعلنت الخارجية الفرنسية، الثلاثاء، أن التصعيد ضد السعودية من اليمن يجب أن يتوقف فورا، مجددة تمسكها الثابت بأمن المملكة. وقالت "على الحوثيين وقف أنشطتهم المزعزعة للاستقرار"، وفق ما أفاد به مراسل "العربية" في باريس. كما أضافت "ندين بحزم محاولات الاعتداء الجوية على السعودية، وتزايد استخدام الطائرات دون طيار". سلوك بغيض يشار إلى أن الإدارة الأميركية أدانت مساء الاثنين: "هجمات الحوثيين وسلوكهم البغيض ضد المدنيين". وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس: "نحن ملتزمون بدعم السعودية والدفاع عن أراضيها ضد هجمات الحوثيين". كما تابع: "نحن نريد تخفيف معاناة الشعب اليمني مع الاستمرار بالوقوف إلى جانب المملكة العربية السعودية". إدانات عربية وغربية هذا وتوالت الإدانات العربية والغربية لمحاولة الحوثيين استهداف السعودية، الأحد، بإطلاقهم 4 طائرات مسيرة مفخخة باتجاه المملكة. يأتي هذا بينما تستمر ميليشيا الحوثيين بمحاولة استهداف السعودية، فقد أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الأحد، اعتراض 4 طائرات مفخخة حوثية أطلقت باتجاه السعودية. وكشف التحالف أن الطائرات تم اعتراضها في 3 هجمات منفصلة، وشهد أحدثها إسقاط مفخختين حوثيتين. وكثفت ميليشيات الحوثي من استخدام الطائرات المسيرة المفخخة والاستطلاعية، والتي قالت لجنة خبراء الأمم المتحدة في وقت سابق، إنها مجمّعة من مكونات مصدرها خارجي وتم شحنها إلى اليمن، وهي متطابقة تقريباً في التصميم والأبعاد والقدرات للطائرات المسيرة الإيرانية الصنع.