كورونا يهدد دوري الدرجة الثانية الألماني بالارتباك

ربما يؤثر تفشي فيروس كورونا في فريق نادي سانت باولي، المنافس بدوري الدرجة الثانية الألماني لكرة القدم، على سباق الصعود لدوري الدرجة الأولى.ومن المقرر أن يستضيف سانت باولي، الذي يتخذ من مدينة هامبورغ

كورونا يهدد دوري الدرجة الثانية الألماني بالارتباك

ربما يؤثر تفشي فيروس كورونا في فريق نادي سانت باولي، المنافس بدوري الدرجة الثانية الألماني لكرة القدم، على سباق الصعود لدوري الدرجة الأولى.

ومن المقرر أن يستضيف سانت باولي، الذي يتخذ من مدينة هامبورغ مقرا له، فريق شالكه المتصدر، يوم السبت المقبل.

ويتربع شالكه على الصدارة برصيد 59 نقطة، متفوقا بفارق نقطتين على أقرب ملاحقيه دارمشتات وفيردر بريمن، اللذين يحتلان المركزين الثاني والثالث على الترتيب قبل مرحلتين على نهاية الموسم الحالي، فيما يحتل هامبورغ وسانت باولي، المركزين الرابع والخامس على التوالي برصيد 54 نقطة.

وقال سانت باولي، يوم الأحد: تم اكتشاف تسعة حالات مصابة بعدوى كورونا بين اللاعبين، بالإضافة لأحد أعضاء طاقم الفريق.

وخاض سانت باولي مباراته الأخيرة في المسابقة يوم الجمعة، حيث تعادل 1 - 1 مع فريق نورمبيرغ.

وصرح أندرياس بورنمان، المدير الرياضي لسانت باولي، بأن النادي ينوي بذل قصارى جهده لضمان إقامة المباراة على ملعب شالكه المتصدر، مضيفا "أننا نمتلك فريقا تنافسيا".