وفاة علي حميدة صاحب أغنية "لولاكي" بعد صراع مع المرض

غيّب الموت المطرب المصري، علي حميدة، عن عمر يناهز الـ 55 بعد صراع مع المرض، حيث كان يعاني من مرض السرطان دون أن يعلم، على أن يتم تشييع الجثمان خلال الساعات المقبلة.وأعلنت أسرة الراحل عن الأمر عبر

وفاة علي حميدة صاحب أغنية "لولاكي" بعد صراع مع المرض
غيّب الموت المطرب المصري، علي حميدة، عن عمر يناهز الـ 55 بعد صراع مع المرض، حيث كان يعاني من مرض السرطان دون أن يعلم، على أن يتم تشييع الجثمان خلال الساعات المقبلة. وأعلنت أسرة الراحل عن الأمر عبر "فيسبوك"، حيث تدهورت الحالة الصحية للمطرب الراحل خلال الساعات الأخيرة، قبل أن يتم نقله إلى المستشفى قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة. على حميدة نجم حقبة تسعينيات القرن الماضي، حينما قدم أغنية تحمل اسم "لولاكي" التي أحدثت ضجة كبيرة للغاية، وبيع الألبوم الخاص بها بملايين النسخ، والتي وصلت إلى 6 ملايين نسخة. إلا أنه اختفى لسنوات طويلة، قبل أن يعود دون أعمال فنية تحقق نفس الصدى، وفي لقاءات تلفزيونية أكد حميدة أن غيابه طيلة السنوات الماضية كان لأسباب لا دخل له بها وتم فرضها عليه. وفي الأسابيع الأخيرة، وجه المطرب المصري استغاثة إلى وزارة الصحة من أجل العلاج على نفقة الدولة، حيث يعاني من تدهور تام في حالته الصحية، ولا يملك أموالا من أجل تلقي العلاج. وبالفعل تلقى المطرب ردا على استغاثته وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، إلا أنه غادر بعد فترة، وفضل أن يتلقى العلاج في المنزل. لتكشف أسرته عن مفاجأة مدوية وكونه يعالج من السرطان دون أن يعلم، حيث أصيب بورم على الرئتين. حيث تخشى أسرته عليه من الصدمة، وتحاول قدر المستطاع إبعاده عن وسائل الإعلام حتى لا يعلم بالأمر، إلا أنه لم ينتظر سوى لساعات بعد الإعلان عن الأمر ليتم الإعلان عن وفاته بعدها.