13 جثة داخل كهف.. تبادل الاتهامات بين أنقرة والكردستاني

بعدما نقلت وسائل إعلام كردية عن حزب العمال الكردستاني قوله: إن قصفاً تركياً قد استهدف كهفاً فيه أسرى اعتقلهم الحزب المعارض لأنقرة، وقتل كلّ من فيه، متهماً وزير الدفاع التركي خلوصي آكار بإعطاء الأوامر

13 جثة داخل كهف.. تبادل الاتهامات بين أنقرة والكردستاني
بعدما نقلت وسائل إعلام كردية عن حزب العمال الكردستاني قوله: إن قصفاً تركياً قد استهدف كهفاً فيه أسرى اعتقلهم الحزب المعارض لأنقرة، وقتل كلّ من فيه، متهماً وزير الدفاع التركي خلوصي آكار بإعطاء الأوامر لقصف المنطقة المذكورة عشرات المرات، بغرض تدميرها وقتل الأسرى، أظهرت صور متداولة مروحيات تركية تحلق فوق جبل كارة وتقصف أهدافاً وسط نيران المضادات الأرضية لمسلحي الحزب. تركيا تؤكد: 13 جثة وكان وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، قد أعلن، الأحد، العثور على جثث 13 مواطناً تركياً في منطقة غارا الجبلية في شمال العراق، حيث يقوم الجيش التركي بتنفيذ عملية عسكرية ضد عناصر حزب العمال الكردستاني في المنطقة. وكشف آكار أن الجثث وجدت في كهف تعرض لقصف عنيف من قبل الجيش التركي، وأنها تعود لمدنيين كانوا قد اختطفوا من قبل حزب العمال الكردستاني. كما أكد مقتل 48 مسلحاً خلال الأيام الأربعة منذ بدء العملية. أسباب أمنية وقال الوزير التركي إن الأتراك الـ 13 الذين اختطفوا تم إعدامهم داخل الكهف الذي عثر عليهم فيه، دون أن يحدد هويتهم، كما اعتبر أن نبأ اختطافهم لم يعلن سابقاً لأسباب أمنية. وفي بيان نشرته وزارة الدفاع، أعلن وزير الدفاع أن بلاده شنت عملية عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني في منطقة غارا شمال العراق في العاشر من فبراير من أجل تأمين حدودها. وأشار إلى أن غرضها كان العثور على المواطنين الذين جرى اختطافهم في وقت سابق، بحسب تعبيره.